بدعم سخي من مؤسسة آل جميح الخيرية جمعية إكرام تتعهد بإطعام طلاب المنح بجامعة أم القرى

كتب في

جمعية إكرام تتعهد بإطعام طلاب المنح بجامعة أم القرى

وقعت جمعية إكرام لحفظ الطعام بمكة عقد شراكة تعاونية مع جامعة أم القرى ممثلةً في الصندوق الخيري لدعم طلاب المنح .

حضر الاتفاقية من جانب الجمعية المدير العام الشيخ أحمد بن حربي المطرفي فيما حضر من جانب الجامعة رئيس مجلس إدارة الصندوق الخيري لدعم طلاب المنح فضيلة الشيخ الدكتور حسن بن عبد الحميد بخاري.

وتهدف الجمعية من الاتفاقية إلى تقديم الإعاشة ( المجانية ) لطلاب المنح الخارجية بجامعة أم القرى لمساعدتهم على إكمال دراستهم الجامعية وتخفيف العبء عنهم وهو ما يمثل توجها من توجهات الجمعية في دعم ومساعدة طلاب العلم ( الأسر أو العزاب ) المبتعثين إلى المملكة.

وأوضح الشيخ أحمد المطرفي في حديث له أن عقد الشراكة تمثل في تقديم وجبة الغداء (حسب احتياج الطلاب) على مدار العام الدراسي وخلال إجازة منتصف العام الدراسي والإجازة الصيفية وتقديم  وجبة الإفطار والسحور خلال شهر رمضان المبارك وتأمين متطلبات الضيافة لمناسبات طلاب المنح التعليمية والاجتماعية.

وأضاف ” هذه الشراكة تمثل استمرارية لما تخطط له مجالس إدارات الجمعية حفاظاً وإكراماً على نعم الله علينا حتى نشكره عليها حق شكره فهو المنعم المتفضل “.

وأشاد فضيلة الشيخ حسن بخاري بجهود الجمعية وما تقدمه من دعم ومساندة لهذه الفئة التي وصفها بالغالية على قلوب المجتمع السعودي وقال :”نحن والجمعية نحمل هما واحدا وروية ورسالة واحدة تؤكد اعتزازنا برسالة بلادنا وتوجهات وتطلعات قيادتنا” وأردف ” طلاب المنح الدراسية لدينا هم سفراء بلدانهم في طلب العلم وتحصيله وهم سفراؤنا غدا في بلدانهم لنشر الهدى والخير والرحمة والاعتدال وقيم التوسط الذي يحملونه من أرض الحرمين “.

وفي الختام أبدى الشيخ أحمد المطرفي تطلع الجمعية إلى عقد مزيد من الشراكات التعاونية الخيرية مع الجهات الحكومية ومؤسسات المجتمع المدني والكيانات التجارية.